باب في معرفة بروج الشمس ومنزلتها

قد ذكرنا ما تقطع الشمس من (١) البروج في كل فصل من الفصول الأربعة ، وقدر ما تقيم في كل برج من الأيام. فإذا كنت في فصل من الفصول فخذ منه ما مضى من الأيام ؛ وأعط منها لكلّ برج من بروج ذلك الفصل ما تقيم الشمس فيه من الأيام ، فالبرج الذي يفنى (٢) عليه العدد هو برج الشمس في الوقت الذي حسبت له ، قطعت منه بقدر ما بقي معك من الأيام.

وإن حسبت لمنزلة الشمس فألق الأيام الماضية من الفصل ثلاثة عشر (ثلاثة عشر ألقيتها وأعط لكل ثلاثة عشر ألقيتها منزلة وابدأ بأوّل منازل ذلك الفصل التي تقطعها الشمس فيه ، فالمنزلة التي ينتهي إليها حسابك هي منزلة الشمس في الوقت الذي حسبت له على التقريب ، إن شاء الله تعالى.

__________________

(١) في الأصل المخطوط : في ، وهو غلط.

(٢) في الأصل المخطوط : الحرتان ، وهو تصحيف.

 

الإبلاغ عن حطأ في الموقع أو عن محتوى مخالف أو مسيء

عند الإبلاغ عن حطأ في الموقع أو مخالفة مثل محتوى مخالف لشروط الاستخدام أو حقوق الملكية أو مسيء، إلخ، نرجو إعطائنا اكبر قدر ممكن من المعلومات  حيث أن ذلك سيساعدنا للوصول بسرعة للمحتوى أو المستخدم المخالف، و عمل اللازم نحوه،
المدينة و البلد حيث تعيش الأن
صفة البلاغ:
       شخصي، أو
إذا كان البلاغ نيابة عن جهة أخرى، ما إسم هذه الجهة أو الشخص
Image CAPTCHA
أدخل الرموز التي تظهر في الصورة