إفتتاح قسم الوثائق

  • تصفح المئات من الوثائق في العديد من المجالات: الدينية و التاريحية و العلمية و التربوية و تطوير الذات و أكتساب المهارات ... ألخ. أنقر هنا
  • إرفع وثيقة للموقع وشارك بها الغير لتعم الفائدة - سجل في الموقع ثم أنقر هذا الرابط

ما جاء [في ما] يكره من التعالج بالماء المر والحميم وماء الشمس

وعن الحسن بن علي أنه قال: الماء العذب مبارك فأما الماء المر فملعون فلا تتداووا به. وكره رسول الله [صلى الله عليه وسلم] شرب الماء الحميم للدواء.
قال عبد الملك:
وذلك إذا كان وحده فأما إذا كان بالعسل فقد أمر به رسول الله [صلى الله عليه وسلم] للخاصرة، وما
كان بالكمون، وما أشبهه من الأشجار الحارة فذلك الفاشور ولا بأس به، بل هو من جيد العلاج للمعدة وبرد الجوف. وقال عمر بن الخطاب: لا تغتسلوا بماء الشمس فإنه يورث البرص.
قال عبد الملك:
وقد روى غير واحد من أهل العلم أنهم كانوا يغتسلون به. واجتنابه بنهي عمر خيفة. ما ذكر أحب إلي.

الإبلاغ عن محتوى مخالف أو مسيء

عند الإبلاغ عن مخالفة مثل محتوى مخالف لشروط الاستخدام أو حقوق الملكية أو مسيء، إلخ، نرجو إعطائنا اكبر قدر ممكن من المعلومات  حيث أن ذلك سيساعدنا للوصول بسرعة للمحتوى أو المستخدم المخالف، و عمل اللازم نحوه،
المدينة و البلد حيث تعيش الأن
صفة البلاغ:
       شخصي، أو
إذا كان البلاغ نيابة عن جهة أخرى، ما إسم هذه الجهة أو الشخص
Image CAPTCHA
أدخل الرموز التي تظهر في الصورة